دور مناهج البحث العلمي العامة المعاصرة في تطوير نظرية الجغرافية البشرية

دور مناهج البحث العلمي العامة المعاصرة في تطوير نظرية الجغرافية البشرية


دور مناهج البحث العلمي العامة المعاصرة في تطوير نظرية الجغرافية البشرية مقال للدكتور علي محمد دياب

الملخص
عادة ما يترافق تطوير العلوم بإعادة تقويم لمناهج البحث القديمة، وإعداد مداخل ومناهج جديدة تفضي إلى تطورها.
وخلال عملية تطوير الجغرافية البشرية تتوسع الأسس النظرية والمنهجية لهذا العلم وتتعمق بشكل جوهري. كذلك فإن تعقيد الدراسات الجغرافية البشرية وطابعها التطبيقي يقتضي استخداماً فعالاً لمناهج العلوم القريبة موضوعاً، وإغناء المخزون
المنهجي نوعياً بأساليب جديدة.
بدأت تتشكل مع مطلع هذا القرن منظومة متكاملة من المناهج التقليدية والمعاصرة تسمح بتعميق الدراسات النظرية والتطبيقية. وبدخول فعال للجغرافية البشرية في القرن الجديد.
تتفاعل النظرية والمنهج فيما بينهما كشكل ومضمون، ويبرزان كوجهين لكل متكامل ندعوه العملية المعرفية.هذا وتصنف مناهج البحث إلى مناهج فلسفية، وعلمية  عامة، ومتخصصة. أما أبرز المناهج العلمية العامة فنذكر منها: مدخل النظم،
والتحليل والتركيب البنيوي، والنمذجة... وغيرها.
كما أن فعالية البحث العلمي في الجغرافية البشرية ترتبط بفاعلية المناهج المستخدمة وبقدرة الباحث على الاستخدام الصحيح لها.
--------------------
تحميل المقال



دور مناهج البحث العلمي العامة المعاصرة في تطوير نظرية الجغرافية البشرية

مستجدات الجغرافيا التطبيقية




هل أعجبك الموضوع قم بنشره ؟

انظمو معنا لصفحة الجغرافيا التطبيقية على الفايسبوك