قراءة مختصرة لمناخ المغرب

قراءة مختصرة لمناخ المغرب


د. محمد صباحي/كلية الآداب - تطوان
يحدد الأخصائيون نوع المناخ السائد في أي منطقة من سطح الأرض عن طريق دراسة عناصر المناخ والتي ترتبط ببعضها البعض. ويشكل التساقط والحرارة العنصران الأكثر فعالية، نظرا لتداخلهما وترابطهما وتأثيرهما الكبير على كل عناصر المناخ. ويؤدي تفاعل هذه العناصر في إطار الدورة المائية إلى تواجد الماء فوق السطح وفي باطن الأرض.
ويجب أن نفرق بين العناصر (الحرارة والرطوبة والتكاثف والتساقطات والضغط الجوي والرياح، ...) التي يتألف منها المناخ، وبين العوامل (الموقع بالنسبة لخطوط العرض ودرجة الارتفاع عن سطح البحر والتيارات البحرية...) التي تؤثر فيه.

فالعناصر تتغير تغيرا دائما حسب العوامل التي تؤثر في المناخ، أما هذه الأخيرة فهي ثابتة لا تتغير
يتميز المغرب بسياق مناخي يطبعه غياب الانتظام على مستوى الزمان والمكان. فعناصر المناخ غير ثابتة، بل متغيرة زمنيا حسب الفصول والسنوات، وخاصة بالنسبة للتساقطات المطرية والثلجية. أما مكانيا، فالتنوع الطبيعي يؤثر بشكل أو بآخر في تباين مفعول عناصر المناخ.

تحميل كتيب قراءة مختصرة لمناخ المغرب

قراءة مختصرة لمناخ المغربpdf
اتبع الخطوات التالية للتحميل
هل أعجبك الموضوع قم بنشره ؟

انظمو معنا لصفحة الجغرافيا التطبيقية على الفايسبوك