دراسة تطبيقية الإشعاع الشمسي لمدينة ينبع باستخدام نظم المعلومات الجغرافية Arc Gis

دراسة تطبيقية الإشعاع الشمسي لمدينة ينبع باستخدام نظم المعلومات الجغرافية Arc Gis


ملخص الدراسة
تتناول الدراسة الاشعاع الشمسي بمدينة ينبع . ويعرف الاشعاع الشمسي بأنه مجموعة من الأشعة الاثيرية غير المجسمة تنتقل في الفضاء والغلاف الجوي بسرعة الضوء، وتستخدم الطاقة الشمسية كمصدر للطاقة النظيفة في هذا العصر خصوصا ان المصادر التقليدية للطاقة قابلة للنفاذ ، وتلوث نفاياتها ومخلفاتها بيئة الانسان , ويمكن اعتبار الطاقة الشمسية البديل الامثل والطاقة المتجددة الجديرة بالاهتمام و الدراسة خاصة في ظل ارتفاع اسعار بدائل الطاقة الاخرى .

وعليه فأن دراسة الأشعة الشمسية على منطقة ماهي الا نقطة بداية لاستعمالها . وبحكم موقع ينبع الجغرافي في غرب المملكة على ساحل البحر الاحمر وبحكم وظيفتها الصناعية التي تتطلب استخدام كم كبير من الطاقة لاستخدامها في التصنيع والتبريد والتسخين رأينا أنه من الضروري دراسة الأشعة الشمسية في المدينة باستخدام برامج نظم المعلومات الجغرافي Arc Gis  تم التطبيق الدراسة باستخدام صورة فضائية للمدينة للقمر الصناعي لاندسات 7 ETM مأخوذة بتاريخ 4 / يناير / 3114 م بهدف معرفة مدى تباين كثافة الأشعة المباشرة ، ومعرفة اسباب هذا التباين ، ودراسة العوامل المؤثرة على مقدار كثافة الأشعة.
وتوصلت الدراسة لنتائج اهمها ان صور الاقمار الصناعية ذات مصداقية عالية في رصد الاشعة المباشرة وترسم صورة صادقة لتوزيع الاشعة على سطح الارض وتفيد في التخطيط لتحديد منصات مجمعات الطاقة الشمسية ، كما ان نظم المعلومات الجغرافية وضحت مدى التباين في توزيع الاشعاع الشمسي على كافة المدينة ، وامتصاص الأشعة الشمسية في بعض المناطق بشكل كبير كالمباني والمصانع والموانئ نظرا لكثرة الانشطة البشرية ، وعلى ذلك توصي الدراسة بإنشاء محطات مختصه للاستفادة من الأشعة الشمسية ، وتغير الوان الطرق ، واطارات السيارات من الوان داكنة الى فاتحة لتقليل امتصاص الاشعة الشمسية، والقيام بعلميات التشجير حول الموانئ واعالي المباني.

تحميل الدراسة

الإشعاع الشمسي لمدينة ينبع باستخدام نظم المعلومات الجغرافية Arc Gis

مستجدات الجغرافيا التطبيقية




هل أعجبك الموضوع قم بنشره ؟

انظمو معنا لصفحة الجغرافيا التطبيقية على الفايسبوك