الموارد المائية بالمغرب بين التدبير والتبذير

الموارد المائية بالمغرب بين التدبير والتبذير


مقدمة: يعتبر الماء أحد الموارد الطبيعية المتجددة على كوكب الأرض،يضمنإستمرار الحياة عليها، يقول الله عز و جل في كتابه الكريم : " وجعلنا من الماء كل شئ حي "، (سورة الأنبياء الآية :30) .و يشكل الأساس الذي ترتكز عليه مختلف  أنشطة الإنسان الإقتصادية كما أنه يتأثر بها .
وقد أصبحت الموارد المائية في السنوات الأخيرة موضوع انشغال على المستوى العالمي كمورد غير قابل للتعويض ، وموزع بشكل غير متكافئ بين مناطق تعرف وفرة المياه ومناطق الندرة ، فعلى خريطة الإحتياطات المائية العالمية تظهر شمال افريقيا كمنطقة مهددة ، وأن ما يقارب%4,3من سكان العالم لا يتوفرون إلا على %0,67 من المياه المتجددة الصالحة للشرب.
إن الإهتمام الكبير بمسألة الموارد المائية الذي يكاد يصل الى درجة دق جرس الخطر ، ليس وليد الصدفة و لكن نظرا لأهمية عنصر الماء ، كيف لا وهو كان و لازال المورد الطبيعي الذي تعتمد عليه جميع الكائنات الحية بالدرجة الأولى لضمان بقائها على قيد الحياة ، وبوجوده تحيا كل الموجودات.

لقد تزايد وعي الإنسان عبر التاريخ بالدور الحاسم الذي يلعبه هذا المورد الطبيعي في مختلف مجالات الحياة ، وخاصة في الميدان الفلاحي بدرجة كبرى ، فقام بتوسيع المجال الزراعي عن طريق السقي و تنظيم الجريان ، و استخدم مجموعة من الوسائل و الطرق - إما تقليدية أو عصرية- لسقي و غمر الارض بالمياه .

وبإعتبار المغرب يقع في أقصى شمال غرب القارة الإفريقية ، فهو معرض أيضا لمختلف المخاطر التي تهدد العالم ، وخاصة تلك التي تتعلق بالموارد المائية ،وذلك بحكم إنتماءه إلى النطاق الشبه الجاف ، وكذا تزايد الطلب على الماء نتيجة ضغط الكثافة السكانية ،كلها عوامل تستلزم تبني   استراتيجية للتنمية ،قادرة على تحقيق تدبير معقلن لهذه الثروة الطبيعية ، وبناء على ذلك تبنى المغرب سياسة مائية تتمثل في مجموعة من التدابير والاجراءات التي يقوم بها في هذا القطاع إحتل بها الرتبة 114 من أصل 174 دولة ، حيث شرع منذ الاستقلال في بناء السدود بهذف سقي حوالي 1 مليون هكتار في أفق 2000 في تلك الفترة ،ويتوفر المغرب على ما يناهز 28 مليار متر مكعب من إجمالي الموارد المائية ، وهي كمية قادرة على تغطية الحاجيات الحالية و المستقبلية ، وتبين الدراسات أن المناطق الأكثر تضررا من مشكلة ندرة الموارد المائية هي منطقة الجنوب و الجنوب الشرقي للمغرب ، الذي يغطيه مجال الواحات.

تم إعداده وتقديمه ن طرف الطالب الباحث حمى محمدHAMMA MOHAMED :

تحميل البحث بصيغة.doc



الموارد المائية بالمغرب بين التدبير والتبذير.doc

اتبع الخطوات التالية للتحميل

مشاركاتنا على صفحة الجغرافيا التطبيقية

اقتصاد الصيد البحري بميناء مهدية واقع وأفاقالفصل الأول : تشخيص الموارد الطبيعية للمنطقةالفصل الثاني : اقتصاد الصيد الب...

Posté par ‎الجغرافيا التطبيقية‎ sur mardi 22 décembre 2015

تحميل كتاب خواص واختبارات التربة - ميكانيكا التربةيحتوي على تجارب علمية مصورة وصور فوتوغرافية توضيحية ومعلومات قيمة http://www.geopratique.com/2015/12/Mecanique-des-sols.html

Posté par ‎الجغرافيا التطبيقية‎ sur mercredi 23 décembre 2015

حمل الآن كتاب آخر مفيد ومهم #دليل #تدريبي لاستخدام #برنامج Arc #Mapالكتاب عبارة عن دليل تدريبي لاستخدام برنامج Arc Map ...

Posté par ‎الجغرافيا التطبيقية‎ sur mardi 22 décembre 2015

هل أعجبك الموضوع قم بنشره ؟

انظمو معنا لصفحة الجغرافيا التطبيقية على الفايسبوك