تدبير الموارد الغابوية: نمودج غابة معمورة بإقليم القنيطرة

تدبير الموارد الغابوية: نمودج غابة معمورة بإقليم القنيطرة

  تقديم البحث
      تحضى غابة معمورة بأهمية طبيعية واقتصادية واجتماعية بالغة ٬ وتأتي هاته الأهمية باعتبارها مجالا انتقاليا  بين الهضبة الوسطى وسهل الغرب من الناحية الطبيعية٬ كما أنها من الناحية المجالية تمتد على مساحة تبلغ 131785 هـ ٬ ويغطي البلوط الفليني مساحة 70383 هـ  والبقية موزعة على الأصناف الأخرى  كالاوكالبتوس والصنوبر والاكاسيا...        

   وتشكل غابة معمورة موردا طبيعيا وثروة ايكولوجية ذات أهمية كبيرة لإقليم القنيطرة ،  اذ تحتل فيها مساحة تقدرب59045 هـ ٬  يتوفر هذا المجال على ثروة غابوية هائلة ذات طاقة إنتاجية ومردودية عالية٬ والدي يمثل محورا هاما في التنمية الاقتصادية والاجتماعية بإقليم القنيطرة.
إلا أن هذا الموروث الطبيعي قد تعرض للاندثار٬ خاصة خلال النصف الثاني من القرن العشرين٬ بفعل مجموعة من الممارسات والسلوكات الإنسانية الغير مسؤولة نتيجة الضغط الديموغرافي والتوسع المجالي......
 كل هذه العوامل ساهمت في تراجع الغطاء النباتي الطبيعي إلى اقل من النصف وعلى الخصوص البلوط الفليني.
أمام هذه الوضعية البيئية المتدهورة التي أصبحت تعاني منها غابة معمورة٬ بفعل تراجع مساحة البلوط الفليني والصعوبات التي تعانيها هده التشكيلة النباتية في التخليف الطبيعي  أصبح من الضروري إيجاد حلول بديلة وذلك بإدخال أصناف جديدة بهذا المجال كالاوكاليتوس والاكاسيا والصنوبر التي تتميز بقدرتها السريعة على التكيف مع الأوساط الطبيعية المحلية من أجل الحفاظ على هذه المنظومة البيئة وضمان استجابتها لحاجيات الأجيال الحالية و القادمة.
إن اختيار موضوع بحث تدبير الموارد الغابوية نموذج غابة معمورة بإقليم القنيطرة٬ يرتكز على العديد من الأسباب منها:
حافز ذاتي: يتمثل في قرب المجال من مكان الإقامة من أجل تخفيف من الصعوبات التي يطرحها التنقل للقيام بدراسة ميدانية ومعرفة المجال معرفة دقيقة.
حافز موضوعي: يتمثل في الوضعية المتدهورة التي تعرفها غابة المعمورة نتيجة الإستنزاف الكبير لمواردها الطبيعية وكذا دورها الفعال في التنمية المحلية.  
إشكاليات أو فرضيات الموضوع: فهي مرتبطة دائما بنوع الدراسة والبحث أما فيما يخص أهم الفرضيات سنتناول:
-         ما هي العوامل الطبيعية المرتبطة بتواجد هذه الثروة الغابوية بالمنطقة؟
-         ما مدى تأثير هذه الثروة الغابوية على نشاط ودينامية المنطقة؟
-         ما هي المشاكل والاكراهات التي تواجه هذه الثروة؟
-         وما هي الحلول والاستراتيجيات التنموية للنهوض بهذا القطاع الغابوي؟
أما الجانب المنهجي فقد اعتمدت في إنجاز هذا البحث على مجموعة من الخطوات وتتمثل في النقط التالية:
-         البحث البيبلوغرافي: أي حول ما كتب ونشر حول موضوع البحث
-   القيام بزيارات لمختلف المصالح والإدارات قصد الحصول على المعلومات المتعلقة بالبحث سواء الخرائط أو البيانات.

الاعتماد على البحث الميداني الذي يشكل العنصر المهم في البحث نظرا لكونه يصف الحقائق بشكل مدقق ويضفي على البحث ميزة المصداقية.

البحث كامل وجاهز للتحميل من هنا





هل أعجبك الموضوع قم بنشره ؟

انظمو معنا لصفحة الجغرافيا التطبيقية على الفايسبوك