التحليل التضاريسي للخريطة الطبوغرافية

التحليل التضاريسي للخريطة الطبوغرافية



مقدمة : 
تتكون التضاريس من عناصر  متنوعة أولية ومركبة تتألف وتتراكب لتكون الوحدات التضاريسية الكبرى من جبال وهضاب وسهول وتقدم الخريطة الطبغرافية هذه العناصر والوحدات باستعمال رموز وتقنيات وطرق تمثيل معينة، ويعتبر التحليل التضاريسي مرحلة أساسية ضمن مراحل التحليل الشامل للخريطة الطبوغرافية إذ يساعد على ضبط علاقات التفاعل والترابط بين الأشكال التضاريسية السائدة وبقية العناصر الطبيعية من جهة وبين  مكونات الوسط البشري خاصة انتشار السكن وأنماط الإستغلال الفلاحي والإقتصادي من جهة ثانية.


1-  العناصر المكونة للتضاريس :
1-1-       العناصر الأولية: 
1-1-1-           القمم والأعراف:

1-1-2- السفوح أو الإنحدارات :

1-1-3- السليل، المجرى المائي، النهر :

1-2- العناصر المركبة :

2- الوحدات  التضاريسية الكبرى :

2-1- الجبال :

2-2- الهضاب :

2-3- السهول :

2-4- مجموعات وأشكال تضاريسية أخرى:

2-4-1- التضاريس الإلتوائية : 

2-4-2-التضاريس البركانية:

2-4-3- التضاريس الكارستية : ( الحاجب الأبلاشية )

2-4-3-1- التضاريس الكارستية السطحية :

2-4-3-2 الأشكال الكارستية الباطنية :

2-4-4- التضاريس الساحلية:


2-4-5- التضاريس الصحراوية :

قم بتحميل الدرس الكامل واستفد 

شاهد كذلك












هل أعجبك الموضوع قم بنشره ؟

انظمو معنا لصفحة الجغرافيا التطبيقية على الفايسبوك