توزيع الأمطار في العالم والعوامل المؤثرة فيه

توزيع الأمطار في العالم والعوامل المؤثرة فيه


  إذا نظرنا إلى خريطة توزيع الأمطار في العالم شكل (ا) نلاحظ اختلاف متوسط كمية الأمطار السنوية المتساقطة من جهة لأخرى، فقد تزيد في بعض الجهات عن 2000 مليمتر وقد يقل سقوطها عن ذلك ولا يتعدى 1000 مليمتر كما هو الحال في معظم شمال افريقيا، وقد يندر سقوط الأمطار كما هو الحال في الصحراء الكبرى والصحراء المغربية.
خريطة توزيع الأمطار في العالم شكل


ويتأثر توزيع الأمطار بما يأتي :
1 - اقتران الحرارة بالرطوبة : لأن الحرارة وحدها لا تسبب سقوط الأمطار كما هو الحال في الصحاري الحارة ، ولابد من اقتران الحرارة بالرطوبة كما هو الحال في المناطق الاستوائية .
2 - القرب أو البعد من المسطحات المائية : فالمناطق الساحلية أغزر مطرا من المناطق الداخلية وخاصة إذا كان سطحها مرتفعا .
3 - التضاريس: فإذا ما اعترضت المرتفعات سير الرياح الرطبة فإنها ترتفع إلى أعلى، ويبرد  هواؤها و يتكاثف ما به من بخار ماء و عموما فالمناطق الجبلية أغزر مطرا من المناطق السهلية .
4 - نظام الضغط العام : ففي الصيف ينخفض الضغط على اليابس نظرا لارتفاع حرارته ويرتفع على الماء وتهب الرياح المحملة بالرطوبة من البحار والمحيطات صوب اليابس وتسقط الأمطار ، وفى الشتاء يتكون ضغط مرتفع على اليابس ومنخفض على الماء وتخرج الرياح من اليابس نحو البحار والمحيطات وهي رياح جافة وقد تسقط الأمطار إذا مرت على مسطحات مائية .
5 - نظام هبوب الرياح : فالرياح العكسية تسقط أمطارها بصفة عامة على السواحل الغربية للقارات وتصل شرقها جافة والعكس صحيح بالنسبة للرياح التجارية فإنها تسقط أمطارها على السواحل الشرقية للقارات وعندما تصل للسواحل الغربية فإنها تكون جافة ، كما أن الرياح التي تهب موازية للسواحل لا تسقط الأمطار كما هو الحال في الرياح الموسمية الجنوبية الغربية التي تهب على سواحل الصومال.

نظم المطر :
والمقصود بنظم المطر كمية الأمطار ومواسم سقوطها وأهم نظمها ما يأتي:
  1 - النظام الاستوائي : ويتمثل هذا النظام فيما بين خطي عرض °5 شمالا وجنوبا تقريبا  وأمطاره طول العام ويصل متوسطها إلى أكثر من 2000 مليمتر.
2 - النظام شبه الاستوائي : ويوجد هذا النظام بين خطي عرض °5 و°8 شمالا وجنوبا وكمية الأمطار هنا أقل غزارة من النظام الاستوائي وهي تتراوح ما بين 1000 و 2000 مليمتر.
3  النظام المداري الرطب : و يتمثل بين خطي عرض °8 و °18 شمالا و جنوبا تقريبا و تسقط أمطاره خلال فصل الصيف و تبلغ نحو 500 ملم.
4  النظام الصحراوي : يوجد هذا النظام بين خطي عرض °18 و °30 شمالا وجنوبا تقريبا في غرب القارات و أمطاره ناذرة لا تتعدى بضعة ملليمترات في السنة و يتأثر النظام الصحراوي بنظم المطر التي توجد شماله كنظام البحر المتوسط وجنوبه كالنظام المداري الرطب .
 5 -

النظام الموسمي 
:
 ويتمثل في جنوب شرق آسيا  وأثيوبيا واليمن وشمال استراليا،ويمتاز بإمطاره الصيفية الغزيرة والتي تبلغ في المتوسط  حوالي 1800 ملليمتر كما هو الحال في بومباي ، وقد تزيد عن ذلك كثيرا .
6 - نظام البحر الموسط : وتمثله شمال افريقيا ويوجد هذا النظام بين خطي عرض°30 و °40  شمالا وجنوبا في غرب القارات وأمطاره ، شتوية ويتراوح متوسطها ما بين250 و 750 ملليمتر .
7 -النظام الصيني : ويتمثل فيما بين خطي عرض °30 و°40 شمالا وجنوبا في شرق القارات ومعظم أمطاره صيفية تبلغ في المتوسط 1000 مليمتر.
8 - نظام غرب أوربا المحيطي : ويتمثل في غرب القارات بين خطي عرض °40 و°60 شمالا و جنوبا ومتوسط كمية أمطاره السنوية 850 ملليمتر .
9 -الجهات الداخلية فيما بين خطي عرض°40 و °60 شمالا وجنوبا و تسقط أمطارها في فصل الصيف و هي أقل من النظام المحيطي .
 10 - نظام المطر في التندرا : ويوجد شمال خط عرض °60 شمالا ، و أمطاره قليلة تسقط في فصل الصيف ويبلغ متوسطها حوالي 250 ملليمتر.
هل أعجبك الموضوع قم بنشره ؟

انظمو معنا لصفحة الجغرافيا التطبيقية على الفايسبوك